الهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بوزارة التربية الوطنية في إطار الجامعة الوطنية للتعليم FNE تعلن نجاح اليوم الدراسي ل 29 دجنبر 2021 وتؤكد استمرار النضال حتى الاستجابة للملف المطلبي ورد الاعتبار لشهادة الدكتوراه

الرباط، 3 يناير 2022


“الهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بوزارة التربية الوطنية” في إطار FNE تعلن عن نجاح أشغال يومها الدراسي وتتعهد بمواصلة النضال الى حين رد الاعتبار لشهادة الدكتوراه”
 
في إطار الدينامية التي تعرفها الهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بوزارة التربية الوطنية والمنضوية تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي، نظمت الهيئة الوطنية يوما دراسيا تحت شعار: “التسريع بأجرأة تغيير الإطار إلى أستاذ باحث مدخل لرد الاعتبار لشهادة الدكتوراه” وذلك يوم الاربعاء 29 دجنبر 2021 بالمقر المركزي الجديد لـ FNE بشارع طونكان بالرباط ديور الجامع، وقد تميز اليوم الدراسي  بحضور الدكاترة من كل الجهات، ويمكن تلخيص ما تضمنته أشغال اليوم الدراسي فيما يلي:
1- كلمة افتتاحية ألقاها الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE الأستاذ الإدريسي عبد الرزاق الذي قدَّم توضيحات مفصلة حول تطورات الملف المطلبي خلال مجريات اللقاءات الرسمية السابقة والأخيرة مع الوزارة الوصية على القطاع مؤكدا على أهمية موقف الجامعة حاليا والثابت وهو إصدار المرسوم التعديلي لكون الملف عمر طويلا وحله غير مكلف لخزينة الدولة…؛
2- كلمة الكاتب الوطني للهيئة الوطنية للدكاترة الدكتور كريم محمد الذي أكد على تشبت الهيئة الوطنية للدكاترة في إطار FNE بالتسريع بإخراج المرسوم التعديلي القاضي بإحداث إطار أستاذ باحث له نفس مسار الأستاذ الجامعي، هذا الإطار الذي يمكن من خلاله استثمار الخبرات البحثية والعلمية الواسعة وأيضا البيداغوجية التي راكمها دكاترة القطاع على مدى عدة سنوات…؛
3- اليوم الدراسي كان أيضا مناسبة لتقديم عرض تفصيلي حول مسار وآفاق ملف الدكاترة العاملين بالوزارة من إعداد وتقديم عضوة المكتب الوطني للهيئة الدكتورة الفاضل حنان، هذا العرض الذي تطرقت فيه  للمسار النضالي للهيئة فيما يخص ملف الدكاترة سواء بشكل فردي في إطار FNE أو في إطار التنسيق النقابي للدكاترة…؛
4- اختتم اليوم الدراسي بفتح نقاش موسع حول الملف وحول مشروع المرسوم المقدم للوزارة والآفاق النضالية وخلص النقاش الى ما يلي:
1)     التشبث بتغيير إطار كافة دكاترة القطاع الى أستاذ باحث بدون شرط أو قيد وذلك بإصدار مرسوم تعديلي؛
2)     التساؤل حول من وراء تمديد معاناة هذه الفئة خاصة بعد التفهم والاقتناع التام للجميع بأحقية المطلب؛
3)     فتح إمكانية الالتحاق بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين ومركز تكوين المفتشين ومركز التوجيه والتخطيط التربوي وفرق البحث التربوي على مستوى المديريات الإقليمية والأكاديميات الجهوية لمن له الرغبة في ذلك من الدكاترة في انتظار أجرأة الاتفاق؛
4)     التنديد بتأخير الإعلان عن نتائج مجموعة من المباريات التحويلية سواء في الكليات أو المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين مما يثير الشبهات ويخلق القلق؛
5)     الاستعداد لخوض كل الأشكال النضالية في حالة تشبت الوزارة بإحالة الملف على لجنة النظام الأساسي عوض المرسوم التعديلوالهيئة الوطنية للدكاترة (FNE) إذ تخبر كافة المناضلات والمناضلين بنجاح أشغال هذا اليوم الدراسي فإنها تؤكد استعدادها الدائم واللامشىروط لاتخاذ كافة الأشكال النضالية دفاعا عن المطلب العادل والمشروع.
عن المكتب الوطني للهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بوزارة التربية: الكاتب العام الوطني
ذ. كريم محمد
عن المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم
الكاتب العام الوطني 
ذ. الإدريسي عبد الرزَّاق

 

هاتف: 212600072658+  212608060000+ Tél:، هاتف ثابت وفاكس: 212808596090+ Tél Fixe & Fax:

Adresse: FNE, N° 3bis, Av. Tonkin, Diour Jamaa, Rabat ، رقم 3 مكرر ، شارع طونكان، ديور الجامع، الرباط -FNE العنوان:

%d مدونون معجبون بهذه: