أخبار عاجلة

FNE مسيرة وطنية احتجاجية حاشدة الأحد 6 أكتوبر 2019 بشوارع الرباط

تحت شعار: “لا لخوصصة التعليم وتسليعه، لا لضرب كرامة نساء ورجال التعليم”، عرفت شوارع الرباط، يوم الأحد 6 أكتوبر 2019، نظمت الجامعة الوطنية للتعليم-التوجه الديمقراطي مسيرة احتجاجية جابت شوارع الرباط من باب الحد نحو البرلمان مرورا بشارع النصر أمام مقر وزارة التربية الوطنية بباب الرواح.

ورفعت المسيرة الوطنية شعارات تطالب بتحسين الأوضاع المهنية و المعيشية لنساء ورجال التعليم وكل العاملات والعاملين بالقطاع؛ وإعادة الاعتبار لهم؛ وإشراكهم في برامج إصلاح المنظومة التربوية، والاستقرار في العمل للمدرس  وضمان مجانية التعليم وجودته، وفتح حوار حقيقي مع الجامعة  حول الملفات العالقة والمطلبية، وإطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين ومنهم الأساتذة المعتقلين على خلفية حراك الريف ووقف المتابعات والتضييق على رجال ونساء التعليم ومنهم المناضل النقابي إسماعيل أمرار، الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم FNE بجهة بني ملال خنيفرة، ومحاسبة المفسدين وناهبي المال العام.

وفي ختام المسيرة الاحتجاجية، ألقى الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي كلمة لخص فيها مواقف الجامعة من كل القضايا  المطروحة، وعبر فيها عن رفض الجامعة المطلق للسياسة التعليمية التي تنهجها الحكومات المتعاقبة كما عبر فيها عن الرفض القاطع  لكل القرارات والقوانين التراجعية التي يتم تمريرها (قانون الإطار، التوظيف بالتعاقد، تفكيك الوظيفة العمومية، مشروع قانون الإضراب…)، وأكد على استعدادها الدفاع عن حقوق الشعب المغربي، إلى جانب القوى الحية، في الحق في تعليم عمومي مجاني موحد وجيد، والدفاع كذلك عن حقوق ومكتسبات الشغيلة التعليمة وملفاتها المطلبية، وعن الحريات النقابية منددا بالمتابعات التي يتعرض لها مناضلو الجامعة بمختلف الجهات والأقاليم.

%d مدونون معجبون بهذه: