أخبار عاجلة

الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE تُفعِّل قرار مجلسها الوطني وتُنظم قافلة وطنية نحو بني ملال، الاثنين 4 نونبر 2019، ومسيرة س10 صباحا من ساحة المسيرة إلى المحكمة ثم الأكاديمة، تنديدا بلا مبالاة المسؤولين اتجاه الفساد بقطاع التعليم بجهة بني ملال خنيفرة وسخطا على ضرب الحريات النقابية وعلى الشطط ضد الشغيلة التعليمية

الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE

تُفعِّل قرار مجلسها الوطني وتُنظم قافلة وطنية نحو بني ملال، الاثنين 4 نونبر 2019، ومسيرة س10 صباحا من ساحة المسيرة إلى المحكمة ثم الأكاديمة، تنديدا بلا مبالاة المسؤولين اتجاه الفساد بقطاع التعليم بجهة بني ملال خنيفرة وسخطا على ضرب الحريات النقابية وعلى الشطط ضد الشغيلة التعليمية

يعيش قطاع التعليم بجهة بني ملال خنيفرة أوضاعا استثنائية غير عادية، بسبب الأسلوب الغريب لمدير الأكاديمية في تسيير القطاع عبر سياسة الترهيب بدء برؤساء الأقسام والمصالح وموظفي الأكاديمية وبالتسلط على شؤون المديريات الإقليمية ومرورا بالإعفاءات غير القانونية والمجالس التأديبية المُفبرَكة وصولا إلى تجْويع شريحة عريضة من عمَّال الحراسة والنظافة لأكثر من 15 شهرا…!!، للفت الأنظار عن الصفقات التي تحوم حولها الشبهات واستغلال المال العام.

وأمام تحمل الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مسؤولياتها بكل فروعها بجهة بني ملال خنيفرة في الدفاع الصادق والمبدئي على نساء ورجال التعليم والعاملين بالقطاع بكل فئاتهم، وفي فضح الخروقات المالية والإدارية والتربوية الخطيرة التي تفند شعارات “الحكامة” و”ربط المسؤولية بالمُحاسبة”، فقد لجأ مدير الأكاديمية إلى أسلوب الإنتقام ومحاولة لفت الأنظار عن الخروقات والاختلالات التي طرحتها الجامعة، من خلال تقديم شكايات كيدية ضد الجامعة الوطنية للتعليم في شخص كاتبها العام الجهوي: “أمرار إسماعيل” الذي سيمثل أمام المحكمة الإبتدائية بتهمة إهانة موظف (مدير الأكاديمية) أثناء مزاولة مهامه.

وعليه فإن المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE يعلن ما يلي:

  1. تحيته العالية للشغيلة التعليمية بجهة بني ملال خنيفرة على نضالاتها وتضامنها من أجل فرض احترام كرامتها والدفاع عن حقوقها؛
  2. تضامنه المبدئي مع الرفيق “أمرار إسماعيل” الكاتب العام الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي جهة بني ملال خنيفرة؛
  3. تضامنه المبدئي مع الرفيق “هلال لحسن” المنسق الجهوي لـ “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد” الذي طالته الشكايات الكيدية، شهر غشت 2019، من طرف الإدارة بـ “تهمة تحريض الأساتذة الذين فُرِض عليهم التعاقد على الإحتجاج وعرقلة السير العادي للدراسة والشغب..!!“؛
  4. تضامنه المبدئي مع كل ضحايا التسيير المزاجي الانتقامي لمدير الأكاديمية؛
  5. إدانته كل اشكال التضييق الذي تتعرض له الجامعة الوطنية للتعليمFNE  بجهة خنيفرة بني ملال؛
  6. تجديد مطالبته وزارة التربية للوقوف على ما آلت إليه الأوضاع بالجهة؛
  7. مطالبته تفعيل مبدأ المساءلة والمحاسبة في خروقات مدير الأكاديمية ومنها ما يستوجب التأديب المالي؛
  8. مطالبته باحترام الحريات النقابية والوقف الفوري لمحاولات فرض الحصار عن تنظيمنا المكافح؛
  9. دعوته لفروع الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي إلى تنظيم قافلة وطنية إحتجاجية نحو مدينة بني ملال، الإثنين 4 نونبر 2019، وتنفيذ مسيرة تعليمية إحتجاجية انطلاقا من ساحة المسيرة، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا، إلى المحكمة ثم الأكاديمة؛
  10. دعوته المناضلات والمناضلين للمشاركة في هذه القافلة الوطنية الإحتجاجية التضامنية لفضح الفساد والمفسدين وإعلاء صوت الجامعة الوطنية للتعليم ومناضليها ومناضلاتها عالية ضد القرارات الانتقامية والتسلط والتسيب الإداري ولأجل فرض احترام كرامة نساء ورجال التعليم وكل العاملات والعاملين به.

عاشت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي

عاشت نضالات الشغيلة التعليمية، والعز والكرامة لمناهِضي الفسَاد والمُفسِدين

عن المكتب الوطني

الكاتب العام الوطني

الإدريسي عبد الرزاق

الجامعة الوطنية للتعليم، هاتف: 0608060000Tél:، فاكس: 0537264525 www.taalim.org, Fne_bn@yahoo.fr Fax:

%d مدونون معجبون بهذه: