الاتحاد الوطني للمتصرفين المغربة يؤكد على التصعيد النضالي كخيار وحيد لإنتزاع مطالبه المشروعة ويخوض إضرابا وطنيا يوم 10 اكتوبر2018.