FNE: اتحاد نساء التعليم بالمغرب يتضامن مع مناضلاته ويدعو إلى فضح الفساد والمفسدين ويتشبث بحق مناضلاته في ممارسة العمل النقابي

الجمعة 19 يونيو 2020

اتحاد نساء التعليم بالمغرب التابع للجامعة الوطنية للتعليم FNE يتضامن مع مناضلاته ضحايا الانتهاكات والممارسات الانتقامية والشطط في استعمال السلطة، ويدعو إلى فضح الفساد والمفسدين واحترام الحق في ممارسة العمل النقابي وتكثيف قيم التضامن والعمل الوحدوي

يتابع اتحاد نساء التعليم بالمغرب التابع للجامعة الوطنية للتعليمFNE التوجه الديمقراطي بقلق عميق الهجوم الممنهج الذي يتعرض له مناضلي ومناضلات الجامعة من خلال الممارسات اللامسؤولة التي تستهدف العمل النقابي الجاد والمسؤول بالتضييق والإمعان في الانتقام وتوجيه العقوبات الكيدية الجائرة والإحالة على المجالس التأديبية، حيث نالت مناضلات اتحاد نساء التعليم بالمغرب نصيبهن لا لشيء سوى لإصرارهن على فضح كل أشكال الفساد والمفسدين وممارسة حقهن في الانتماء النقابي والتضامن مع ضحايا العنف والقرارات الإدارية الجائرة…

    بالراشيدية، وعلى إثر إعلان  الفرع الإقليمي  لاتحاد نساء التعليم بالمغرب تضامنه مع أستاذة تعرضت لعنف لفظي ونفسي من طرف رئيسها المباشر، تسبب لها في نزيف داخلي أفضى إلى إجهاضها،  وإصداره بيان تضامني مرفوق بوقفة احتجاجية أمام م/م ابن سينا-أوفوس، كان رد الإدارة هو تسخير  لجن جهوية/إقليمية  للانتقام من مناضلة الـFNE  الرفيقة سناء دودا عضوة اللجنة الإدارية لاتحاد نساء التعليم بالمغرب المنضوي تحت لواء الـFNE التوجه الديمقراطي ومسؤولة بالمكتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليمFNE  لجهة درعة تافيلالت لتتبعها هذا الملف بالصفة النقابية، حيث لفقت لها تهم تافهة لا يمكن البناء عليها إلا بوجود نية مبيتة للانتقام  من الخط الكفاحي  للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي الفاضح لكل أشكال الفساد والمفسدين عبر قرارات جائرة موجهة لمناضلات ومناضلي الـFNE من طرف المديرية الإقليمية بالرشيدية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بدرعة تافيلالت.

    وبصفرو، تتعرض الأستاذة هند أيوب، العاملة بم. م. عين جراح، لشتى أنواع التضييق والشطط في استعمال السلطة منذ نهاية الموسم الدراسي السابق، بطلها مدير المؤسسة، في تجاوز فاضح لكل القوانين والمذكرات التنظيمية. ورغم تظلماتها الموجهة للجهات المسؤولة من  مديرية إقليمية وأكاديمية جهوية ووزارة، ومراسلات كل من  الفرع الإقليمي والمكتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم FNE لم تتلق أي رد صريح، بل زارت لجان إقليمية وجهوية  المؤسسة أبانت عن انحيازها  للمدير . 

وأمام هذا الوضع الكارثي والخطير ، نعلن في المكتب الوطني  لاتحاد نساء التعليم بالمغرب  للرأي العام ما يلي:      

  1. تضامننا المطلق مع كل النساء العاملات ضحايا كل أشكال العنف والتضييق والانتقام داخل مقرات عملهن.        
  2. تضامننا المطلق واللامشروط مع مناضلتي الجامعة، سناء دودا وهند أيوب، لما تعرضتا له من تضييق مستمر وانتقام، فقط لممارسة حقهما النقابي وانتمائهما للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي.                                              
  3. إدانتنا لتسخير لجن جهوية/إقليمية بغرض التهديد والتخويف والانتقام من مناضلات الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي سناء دودا وهند أيوب…
  4. استنكارنا للسلوك اللامسؤول لأحد أعضاء اللجنة الجهوية المسخرة لتوريط مناضلة الـ FNE سناء دودا، بسؤاله المغرض التافه عن تضامنها مع أستاذة غير منخرطة في الـ FNEمما يعتبر استهتارا وممارسة شاذة وشططا ومسا خطيرا بممارسة الحق النقابي والانتماء النقابي التي تكفلها كل المواثيق الدولية والدساتير.           
  5. اعتبارنا سلوك وتصرف مدير م. م. عين جراح بصفرو شططا في استعمال السلطة وتعسفا على الحق وإخلالا بأدب المهنة وبمساطر أدائها الإداري والتدبيري.                                                                       
  6. 6.       مطالبتنا بانتداب لجن تتمتع بالاستقلالية والحياد من أجل تقصي الحقائق وإنصاف كل من مورست ضده /ها القرارات الجائرة والحد من أي شطط في استعمال السلط.                 
  7. 7.       استعدادنا الدائم للنضال من أجل صيانة حقوق نساء التعليم ضحايا الانتهاكات والاصطفاف مع كل قضايا نساء ورجال التعليم دون استثناء.
  8. دعوتنا كل الإطارات النقابية الديمقراطية إلى تكثيف قيم التضامن والتصدي لكل الممارسات السلطوية والفساد والمفسدين.

                                                                             عن المكتب الوطني لاتحاد نساء التعليم بالمغرب

                                               التابع للجامعة الوطنية للتعليم FNE

%d مدونون معجبون بهذه: