أخبار عاجلة

السكرتارية الوطنية لأطر الإدارة التربوية بالجامعة الوطنية للتعليم FNE تدعو كافة مناضليها إلى إنجاح إضراب 2 و3 نونبر 2020 مع وقفتين : الاثنين 2 نونبر 2020 أمام مقر الوزارة س10صباحا؛ الثلاثاء 3 نونبر 2020 أمام مديرية الموارد البشرية س10صباحا.

الرباط، في 30 أكتوبر 2020

دفاعا عن كرامة  ومكانة الاطار الإداري، السكرتارية الوطنية لأطر الإدارة التربوية التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي تدعو كافة مناضليها إلى إنجاح إضراب 2 و3 نونبر 2020 مصحوبا بوقفتين احتجاجيتين:

الاثنين 2 نونبر 2020 أمام وزارة التربية الوطنية العاشرة صباحا

الثلاثاء 3 نونبر 2020 أمام مديرية الموارد البشرية العاشرة صباحا

أمام التجاهل الممنهج الموسوم بالمماطلة والتسويف والمزايدات السياسية والامتناع غير المبرر عن رفع الحجر عن مرسومي الإدارة التربوية حيث أن بلاغات وتصريحات الوزارة المُسَكنة تتحدث عن التسوية بمرسوم بالنسبة لخريجي المسلك وعن قرار وزاري ثارة ومرسوم ثارة أخرى بالنسبة للمزاولين بالإسناد، وما خلفته هذه التناقضات وأساليب التمطيط – مما يؤشر على  غياب الإرادة في حل الملف – من تدمر واحتقان  مما انعكس سلبا على أوضاعهم النفسية والاجتماعية والمادية.

كما أن الوزارة استغلت الوضعية الوبائية للهجوم على أجور الشغيلة التعليمية وتجميد الترقيات ولإثقال كاهل الإدارة التربوية بمهام جديدة تنضاف إلى المهام الكثيرة أصلا في غياب تام لتحفيزات تليق بتضحياتهم الجسام.

وأمام هذا الوضع المتسم بالاستهتار تستمر الوزارة في نهجها الاستغلالي لهذه الفئة حيث:

  1. تم وضع كافة الأعباء والمهام، التي لا حصر لها، على كاهل هذه الفئة في ظل غياب أبسط البنيات والمرافق والوسائل والموارد البشرية وبتعويضات هزيلة متأخرة الصرف في جل الحالات؛
  2. اعتبارها حائطا قصيرا تتم التضحية به في أبسط المشاكل بقرارات وإعفاءات تعسفية في غياب تام لأبسط الضمانات؛
  3. غياب المقاربة التشاركية لدى الوزارة وانفرادها بالقرارات في تغييب تام لهيئة الإدارة التربوية؛
  4. الصمت والتماطل إزاء الملف رغم التذكيرات والتنبيهات بالمراسلات النقابية والبيانات الاحتجاجية والمحطات النضالية؛

لذا فإننا في السكرتارية الوطنية لأطر الإدارة التربوية التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي نحمل الحكومة المغربية والوزارة الوصية المسؤولية الكاملة في ما ستؤول إليه الأوضاع مستقبلا، و:

  1. نطالب بالإفراج الفوري عن المراسيم الموعودة بما يضمن الاستقرار المهني وينصف كافة أطر الإدارة التربوية اسنادا ومسلكا؛
  2. نطالب بتنظيم حركة انتقالية وطنية وجهوية وإقليمية عاجلة للأطر الإدارية ابتداء من سنة أقدمية واحدة لمعالجة الضرر لضحايا التعيينات، خصوصا أن تعيينات خريجي المسلك أصبحت جهوية؛
  3. نطالب بتوفير وسائل العمل والموارد البشرية الكافية وتحديد وتدقيق المهام؛
  • نطالب برفع يد وزارة الداخلية عن القطاع بالكف عن التدخل السافر في الاستحقاقات والتعيينات الخاصة بالإدارة التربوية وضلوعها في الإعفاءات التعسفية؛
  • ندعو كافة المناضلات والمناضلين إلى إنجاح المحطة النضالية المزمع تنظيمها يومي الاثنين والثلاثاء 2 و3 نونبر 2020 أمام وزارة التربية يوم الاثنين ثم مديرية الموارد البشرية الثلاثاء ابتداء من العاشرة صباحا في إطار تنفيذ برنامج نضالي وطني؛
  • ندعو التنظيمات والجمعيات المهنية والهيئات الحقوقية والإعلامية لتقديم كافة أشكال الدعم والمساندة من أجل انجاح محطة 2 و3 نونبر 2020 وما سيليها من أشكال احتجاجية لإنصاف هذه الفئة والشغيلة التعليمية عامة.
وما لا يأتي بالنضال يأتي بمزيد من النضال

السكرتارية الوطنية لأطر الإدارة التربوية

التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي

الجامعة الوطنية للتعليم FNE، هاتف: 0608060000 Tél، فاكس: 0808545581 Fax: www.taalim.org, Fne_bn@yahoo.fr