أخبار عاجلة

وجدة: الجامعةالوطنية للتعليم تتضامن مع أستاذة مُعنَّفة، 13 فبراير 2018

وجدة: الجامعة تتضامن مع أستاذة مُعنَّفة، 13 فبراير 2018
تعرضت الأستاذة سهام الشعير أستاذة مبرزة تدرس بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين (CPR سابقا) بوجدة للعنف اللفظي والجسدي من طرف أحد الأساتذة على مرأى ومسمع من زملائها الأساتذة اثناء اجتماع لهم بالمؤسسة نقلت على إثره الى المستعجلات عن طريق سيارة الاسعاف بعد ان فقدت وعيها، وللعلم فإن الأستاذة حامل وحسب معلومات استقيناها انها ليست المرة الاولى التي سلك فيها هذا الأستاذ هذا السلوك مع زملائه الأساتذة اثناء الاجتماعات مما دفعهم التنديد بتصرفاته بكتابة تقرير ممضى من طرفهم بعث للمسؤولين عن طريق السلم الإداري، ولكن يا للأسف لم تتخذ في حقه أي إجراء مما جعله يتمادى.
ونحن في الجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي – إذ نتأسف لهذا السلوك المتمثل في العنف المتفشي في المؤسسات التعليمية والذي أصبح من بين ممارسيه رجل التربية نعلن:
– تضامننا المطلق مع الأستاذة متمنين ألا يؤثر هذا السلوك على صحتها الجسمية والنفسية؛
– إدانتنا للعنف الممارس على الأستاذة خاصة وعلى كل من طاله هذا السلوك المشين ومن أي طرف كان.
– مطالبتنا للمسؤولين:
fne-oujda فتح تحقيق نزيه فيما تعرضت له الأستاذة والسوابق التي ندد بها الأساتذة في عريضتهم.
 عدم التغاضي عن كل من سولت له نفسه ممارسة العنف داخل المؤسسة التعليمية واتخاذ الاجراءات اللازمة في حقه مهما يكن الفاعل.