تيفلت: المكتب المحلي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي يفضح خروقات مديرية الخميسات فيما يتعلق بالتكاليف المشبوهة ويدعو إلى تنظيم وقفة احتجاجية استنكارية يوم الاثنين 16 دجنبر 2019 على الساعة 12:30 أمام مديرية الخميسات

تيفلت، في 13-12-2019
وقفة احتجاجية أمام المديرية الإقليمية لإسقاط التكاليف المشبوهة،
المنتجة للمآسي في صفوف التلاميذ والأساتذة
في سياق المعركة النضالية التي تخوضها الجامعة الوطنية للتعليم، التوجه الديمقراطي، فرع تيفلت، لإسقاط التكاليف غير القانونية، يتضح أن المديرية الإقليمية بالخميسات تنهج سياسة الآذان الصماء والهروب إلى الأمام بدل الإنصات والإنصاف، بغرض التستر على خروقاتها الإدارية التي اكتوى بها العديد من الأساتذة والتلاميذ، مستهترة بحقوقهم العادلة والمشروعة، في محاولة يائسة لفرملة مسار النضال المبدئي وشرارة التغيير. لقد ظلت هذه المديرية خارج الإطار كأنها ليست وصية على قطاع التعليم بالإقليم، وكأنها كذلك لا تعلم بوجود حالات لتكاليف مشبوهة ووهمية، تشي بالفساد الإداري والزبونية والشطط في استعمال السلطة، ضاربة المذكرات الوزارية المنظمة لتدبير الخصاص والفائض بعرض الحائط، ومنتجة للعديد من المآسي والمعاناة، خاصة في صفوف الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد استغلالا لوضعيتهم الإدارية الهشة. ولهذا كله فإننا في المكتب المحلي للجامعة الوطنية للتعليم- التوجه الديمقراطي، فرع تيفلت، نعلن مايلي:

  • تضامننا اللامشروط مع معارك الشغيلة التعليمية وعموم الشعب المغربي؛
  • إدانتنا للمقاربة القمعية التي تنهجها الجهات المسؤولة اتجاه مطالب الشغيلة التعليمية، آخرها معركة التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات؛
  • دعوتنا إلى تجسيد الوقفة الاحتجاجية الاستنكارية أمام المديرية الإقليمية يوم الاثنين 16 دجنبر 2019، على الساعة 12:30 صباحا لانتزاع مطالب المتضررين؛
  • تأكيدنا على مواصلة النضال من أجل إنصاف الأساتذة الذين اكتووا بالتكاليف غير القانونية؛
  • تشبثنا بتوحيد الصفوف والمزيد من النضال المبدئي لتحصين المكتسبات وانتزاع المطالب. عن المكتب المحلي-تيفلت “الحقوق تنتزع ولا تعطى”
%d مدونون معجبون بهذه: