توجيه وتخطيط الخميس 15 فبراير 2018 إضراب وطني ووقفة س11 وزارة التربية بالرباط ولقاء وطني لتدارس الملف المطلبي

FNE-ORIENTATION-PLANIFICATION-GREVE-SIT_IN-RENCONTRE-JEUDI-15-2-2018.PDF

الرباط في 13 يناير 2018

سكرتارية اللجنة الوطنية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي

تدعو الخميس 15 فبراير 2018 لإضراب وطني ولوقفة الساعة 11 صباحا أمام مقر وزارة التربية الوطنية باب الرواح بالرباط وللقاء وطني لتدارس الملف المطلبي

واكبت سكرتارية اللجنة الوطنية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي باستياء كبير التراجعات الخطيرة التي تعرفها الساحة التعليمية عامة وهيئة التوجيه والتخطيط التربوي خاصة على إثر ما أقدمت عليه وزارة التربية الوطنية من قرارات انفرادية في تنزيل الرؤية الاستراتيجية 2015-2030 وخصوصا في مجال التوجيه التربوي، وأمام إمعان الوزارة الوصية في تجاهل مطالب أطر الهيئة وتردي الأوضاع وظروف الاشتغال، فإن السكرتارية الوطنية:

  • تستنكر الأسلوب الانفرادي للوزارة في تفعيل أوراش إصلاح مجالي التوجيه والتخطيط التربويين، وتدعو إلى إشراك النقابة في أي تصور بديل؛
  • تؤكد على ضرورة التسريع بإخراج نظام أساسي منصف يضمن وحدة الهيئة واستقلاليتها وتوحيد الإطار (مستشارين ومفتشين) في إطار واحد مفتش في التوجيه أو مفتش في التخطيط بعد التخرج من مركز التوجيه والتخطيط التربوي.
  • تطالب بمراجعة مقتضيات المذكرة الوزارية 17/22 الصادرة بتاريخ 6 مارس 2016 في شأن إعادة تنظيم العمل بالقطاعات المدرسية والتي لا تتلاءم مع واقع الممارسة الميدانية في غياب أدني شروط ووسائل العمل والخصاص المهول في أطر التوجيه؛
  • تدعو الوزارة إلى فتح حوار جاد ومسؤول حول الملف المطلبي للهيأة والمتمثل في ما يلي:
  • ضمان استمرار الاستفادة من حق تغيير الإطار من مستشار إلى مفتش بعد الترقي للسلم 11 بالنسبة لأفواج ما بعد 2004؛
  • حذف إطار مستشار في التوجيه أو التخطيط التربوي مع وضع جميع مرتبي الدرجة 2 لهذا الإطارفي طور الانقراض؛
  • ترقية استثنائية خارج الحصيص لكل أطر التوجيه والتخطيط التربوي (بالتربية الوطنية والتعليم العالي) المستوفين لشروط الترشيح إلى حدود 2017؛
  • الاحتفاظ بالأقدمية في الدرجة بالنسبة لأطر التوجيه والتخطيط التربوي الذين غيروا الإطار دون تغيير السلم مع إنصاف الأفواج المتضررة؛
  • ترقية كافة أطر التوجيه والتخطيط التربوي حاملي الشهادات؛
  • التمسك بحق التعويض اليومي عن فترة التدريب ليشمل فئات ما بعد 2007 وكذا أداء ما تبقى من مبالغالأشهر المقرصنة من بيانات المستحقات المالية الصادرة عن مركز التوجيه والتخطيط التربوي؛
  • المساواة في التعويضات النظامية مع الأطر المماثلة في الوظيفة العمومية بما يضمن العدالة الأجرية؛
  • الرفع من قيمة التعويضات التكميلية لأطر الهيئة مع تحويلها إلى تعويضات نظامية ورفع حالة التنافي مع التعويضات الأخرى؛
  • إقرار تعويضات كيلومترية عن التنقل لأطر التوجيه العاملين بالقطاعات المدرسية والمناطق التربوية وكذا تعويضات جزافية للأطر العاملة بالبنيات الخدماتية والإدارية للتوجيه والتخطيط التربوي؛
  • تمتيع أطر التوجيه العاملين بالقطاعات المدرسية بالمناطق النائية بالتعويض عن ذلك إسوة بباقي الفئات التعليمية؛
  • إشراك جميع أطر التوجيه والتخطيط التربوي في فرق تأطيرالفاعلين في الحياة المدرسية والعضوية في اللجان الإقليمية والجهوية…؛
  • ضمان استفادة أطر الهيأة من حق شغل مهام مدير بالثانوي بسلكيهوإمكانية الانتقال في الاتجاهين مع الحق في الاحتفاظ بإطارهم الأصلي؛
  • التعجيل بإخراج الوكالة الوطنية للتقويم والتوجيه إلى حيز الوجود عملا بما هو منصوص عليه رسميا؛
  • تأهيل بنيات اشتغال أطر التوجيه والتخطيط والارتقاء بمهامهم بما يتلاءم وتكوينهم من خلال تمكينهم من حق الأسبقية في تسيير هذه البنيات؛
  • تمكين جميع أطر التوجيه والتخطيط التربوي منالعدة المعلوماتية (أجهزة الحاسوب، الطابعات، الربط بشبكة الانترنيت والهواتف…)؛
  • معادلة دبلوم التخرج من مركز التوجيه والتخطيط بالشهادات الجامعية بما يتيح متابعة الدراسة العليا بمؤسسات التعليم العالي الوطنية والأجنبية؛
  • إعادة العمل بالقطاعات المدرسية السابقة مع إشهار كل المناصب الشاغرة فعليا للمشاركة في الحركة الانتقالية؛
  • الارتقاء بمركز التوجيه والتخطيط التربوي إلى مؤسسة للتعليم العالي غير تابعة للجامعة مع ضرورة الزيادة في عدد الخريجين؛
  • التسريع بتعديل القطاعات المدرسية للتوجيه لتأخذ بعين الاعتبار تتبع وتأطير المؤسسات التعليمية وتقييم أدائها.

إن سكرتارية اللجنة الوطنية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي إذ تعبر عن تمسكها وحرصها على وحدة الهيئة فإنها:

  • توجه نداءا لكافة أطر التوجيه والتخطيط التربوي (مستشارين ومفتشين) وكذا متدربي مركز التوجيه والتخطيط التربوي، لخوض إضراب وطني يوم الخميس 15 فبراير 2018 والمشاركة بكثافة في الوقفة الاحتجاجية نفس اليوم أمام مقر الوزارة ابتداء من الساعة 11 صباحا؛
  • تدعو كافة أطر الهيأة ومتدربي مركز التوجيه والتخطيط التربوي بالرباط إلى المزيد من التعبئة ورص الصفوف للدفاع عن حقوقهم المشروعة وذلك بخوض كافة الأشكال الاحتجاجية الكفيلة بالاستجابة لملفهم المطلبي وبفرض نظام أساسي يرقى إلى تطلعاتهم ويضمن كرامتهم داخل منظومة التربية والتكوين.

عن السكرتارية الوطنية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي

التابعة للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي