الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يجددون رفضهم للتعاقد ويرفضون التعاطي السلبي للدولة المغربية مع مطالبهم ويعلنون عن البرنامج النضالي خلال شهر مارس 2020.

Call Now Buttonاتصل الآن
%d مدونون معجبون بهذه: